تبادل الأفكار حول التعلم النشط واستراتيجياته

المواضيع الأخيرة

» جلوس الطلبة داخل الفصل
الخميس ديسمبر 24, 2009 6:58 am من طرف زائر

» التعلم التعاوني
الأحد ديسمبر 20, 2009 7:54 pm من طرف mustafa mansour

» التعلم الذاتي
الأحد ديسمبر 20, 2009 7:52 pm من طرف mustafa mansour

» التعلم بالاكتشاف
الأحد ديسمبر 20, 2009 7:49 pm من طرف mustafa mansour

» التعلم المبدع
الأحد ديسمبر 20, 2009 7:48 pm من طرف mustafa mansour

» التعلم باللعب
الأحد ديسمبر 20, 2009 7:47 pm من طرف mustafa mansour

» الوسائل التعليمية
السبت ديسمبر 19, 2009 11:54 am من طرف mustafa mansour

» أنماط و استيراتيجيات التعليم الجمعي و الفردي
الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 3:42 pm من طرف mustafa mansour

» دور المعلم بين الأمس واليوم بقلم الأديب / طلعت مصطفى العواد
الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 3:36 pm من طرف mustafa mansour

التبادل الاعلاني


    التعلم بالاكتشاف

    شاطر

    mustafa mansour

    المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 24/10/2009

    التعلم بالاكتشاف

    مُساهمة  mustafa mansour في الأحد ديسمبر 20, 2009 7:49 pm

    لقد حظيت طريقة الاستقصاء ومازالت تحظى باهتمام الكثير من المربين وعلماء التربية لما لها من أهمية في تشجيع الطلبة وتدريبهم على التفكير ومهارات البحث وجمع المعلومات واتخاذ القرارات ، والتدريس بهذه الطريقة ينقل النشاط داخل الصف من المعلم إلى التلاميذ ، ويعطيهم فرصة ليعيشوا متعة كشف المجهول بأنفسهم .
     تعريف التعلم بالاكتشاف :
    هو عملية تفكير تتطلب من الفرد إعادة تنظيم المعلومات المخزونة لديه وتكييفها بشكل يمكنه من رؤية علاقات جديدة لم تكن معروفة لديه من قبل .
     أهمية التعلم بالاكتشاف :
    1) يساعد الاكتشاف المتعلم في تعلم كيفية تتبع الدلائل وتسجيل النتائج وبذا يتمكن من التعامل مع المشكلات الجديدة .
    2) يوفر للمتعلم فرصا عديدة للتوصل إلى استدلالات باستخدام التفكير المنطقي سواء الاستقرائي أو الاستنباطي .
    3) يشجع الاكتشاف التفكير الناقد ويعمل على المستويات العقلية العليا كالتحليل والتركيب والتقويم .
    4) يعوّد المتعلم على التخلص من التسليم للغير والتبعية التقليدية .
    5) يحقق نشاط المتعلم وإيجابيته في اكتشاف المعلومات مما يساعده على الاحتفاظ بالتعلم .
    6) يساعد على تنمية الإبداع والابتكار .
    7) يزيد من دافعية التلميذ نحو التعلم بما يوفره من تشويق وإثارة يشعر بها المتعلم أثناء اكتشافه للمعلومات بنفسه .

    أنواع الاكتشاف :
    هناك عدة طرق تدريسية لهذا النوع من التعلم بحسب مقدار التوجيه الذي يقدمه المعلم للتلاميذ وهي :

    (1) الاكتشاف الموجه :
    وفيه يزوّد المتعلمين بتعليمات تكفي لضمان حصولهم على خبرة قيمة ، وذلك يضمن نجاحهم في استخدام قدراتهم العقلية لاكتشاف المفاهيم والمبادئ العلمية ، ويشترط أن يدرك المتعلمون الغرض من كل خطوة من خطوات الاكتشاف ويناسب هذا الأسلوب تلاميذ المرحلة التأسيسية ويمثل أسلوبا تعليميا يسمح للتلاميذ بتطوير معرفتهم من خلال خبرات عملية مباشرة .
    (2) الاكتشاف شبه الموجه :
    وفيه يقدم المعلم المشكلة للمتعلمين ومعها بعض التوجيهات العامة بحيث لا يقيده ولا يحرمه من فرص النشاط العملي والعقلي ، ويعطي المتعلمين بعض التوجيهات .
    (3) الاكتشاف الحر :
    وهو أرقى أنواع الاكتشاف ، ولا يجوز أن يخوض به المتعلمين إلا بعد أن يكونوا قد مارسوا النوعين السابقين ، وفيه يواجه المتعلمون بمشكلة محددة ، ثم يطلب منهم الوصول إلى حل لها ويترك لهم حرية صياغة الفروض وتصميم التجارب وتنفيذها .

    خطوات الطريقة الاستقصائية :
    على الرغم من وجود عدة نماذج للاستقصاء ؛ إلا أن جميع هذه النماذج تتناول الفرد كإنسان متعلم يسعى إلى التوصل إلى الحقائق والمعلومات عن طريق التفكير واستخدام الاستقصاء والبحث العلمي ، لذا ، سوف نكتفي بعرض نموذج ( سكمان ) كنمط من أنماط التعليم القائمة على الاستقصاء ، وينطوي نمط الاستقصاء عند سكمان على خمس مراحل رئيسة موضحة بإيجاز في الشكل (1-2 ) و هي :
    (1) تقديم المشكلة المراد دراستها :
    لا بد من وجود مشكلة أو سؤال أو قضية ما حيث يقوم المعلم بتقديم هذه المشكلة مبيناً لهم الإجراءات الواجب اتباعها في البحث عن حل أو تفسير لهذه المشكلة ، ويتوقف نوع المشكلة وأسلوب عرضها على عدة عوامل منها : المنهاج الدراسي ، وخصائص المتعلمين والوقت المتاح للتفكير والتأمل في المشكلة وعدد المتعلمين ، وعلى المعلم مراعاة هذه العوامل عند اختياره للمشكلة .
    ويفضل أن تكون المشكلة من النوع الذي يعمل على إثارة فضول الطلبة ، وهناك عدة أشكال لعرض المشكلة نذكر منها :
    (1) تقديم معلومات متضاربة إلى الطلبة ، والطلب منهم اختيار موقف معين من هذه المعلومات .
    (2) تقديم أو عرض أمور تتعارض مع أفكار الطلبة .
    (3) تقديم أو عرض مواقف أو قضايا من دون تحديد نهايات لها لإتاحة الفرصة للتلاميذ للبحث عن نهايات مقبولة .
    (4) قد يستخدم المعلم أنواعا أخرى من الأسئلة مثل أسئلة التفكير المتلاقي ، وتعتمد الإجابة على خلفية المتعلم ومستواه المعرفي .
    (2) جمع المعلومات :
    يتم الحصول على هذه المعلومات عادة عن طريق استخدام أسلوب السؤال والجواب سواء كان ذلك مع المعلم أو بين الطلبة تحت إشراف المعلم ، وقد يطلب إلى الطلبة البحث عن المعلومات من مصادر أخرى كالمكتبة أو استخدام التجريب أو أن يسأل الجهات المختصة .
    (3) التحقق من صحة المعلومات :
    وتأخذ هذه الخطوة عدة أشكال : فحص المعلومات كأن يقارن الطالب بين هذه المعلومات للتأكد من عدم وجود تناقض في المعلومات وبخاصة إذا قام الطالب بجمع المعلومات حول المشكلة من مصادر متعددة ، أو أن يقوم الطالب بفحص هذه المعلومات مع زملائه كأن يقوم بقراءتها عليهم ومن ثم تدور مناقشة حول هذه المعلومات .

    (4) مرحلة تنظيم المعلومات وتفسيرها :
    بعد التأكد من صحة المعلومات ؛ يبدأ الطلاب في تنظيم هذه المعلومات وترتيبها ليتم التوصل إلى تفسير علمي مقنع للمشكلة قيد الدراسة ، حيث تقدم المعلومات على شكل جمل تفسيرية للمشكلة وأسبابها وجوانبها ، ويتم في النهاية التوصل لحل معقول ومقبول للمشكلة ودور المعلم هنا مساعدة تلاميذه و إرشادهم .
    (5) تحليل عملية الاستقصاء وتقويمها :
    وهي عملية يتم فيها مراجعة وتحليل لجميع الخطوات التي اتبعوها في معالجة المشكلة ابتداء من تحديد المشكلة وانتهاء بعملية إصدار الأحكام حول المشكلة وتفسيرها .

    دور المعلم في التعلم بالاكتشاف :
    (1) تحديد المفاهيم العلمية والمبادئ التي سيتم تعلمها وطرحها في صورة تساؤل أو مشكلة .
    (2) إعداد المواد التعليمية اللازمة لتنفيذ الدرس .
    (3) صياغة المشكلة على هيئة أسئلة فرعية بحيث تنمي مهارة فرض الفروض لدى المتعلمين .
    (4) تحديد الأنشطة أو التجارب الاكتشافية التي سينفذها المتعلمون .
    (5) تقويم المتعلمين ومساعدتهم على تطبيق ما تعلموه في مواقف جديدة .

    نموذج تطبيقي لدرس بأسلوب التعلم بالاكتشاف

    الصف : الثاني الابتدائي . درس في مادة العلوم :
    (مرور الضوء خلال الأشياء)

    الخطوات :
    1) صغ موضوع الدرس على هيئة تساؤل أو مشكلة .

    لماذا يوضع الزجاج في النوافذ ؟
    لماذا يصنع غطاء الساعة من الزجاج ؟
    × ما المفاهيم التي سيكتشفها التلاميذ ؟
    - بعض الأشياء تسمح بمرور الضوء خلالها .
    - بعض الأشياء لاتسمح بمرور الضوء خلالها .
    - نرى الأشياء من خلال الأجسام الشفافة .
    2) حدد المصادر التي سيعتمدون عليها .

    × ماذا سأحتاج ؟
    مصباح يد ، لوح زجاج ، لوح خشب ، بلاستيك ، ورق ، نظارة ، حوض تربية الأسماك، نموذج إشارة المرور ، صور لأشياء تسمح بمرور الضوء.

    3) ضع عددا من التساؤلات التي من خلال الإجابة عنها يمكن الإجابة عن التساؤل الرئيسي .
    × ماذا سنناقش ؟
    هل الأشياء تسمح بمرور الضوء من خلالها ؟
    هل هناك أشياء لاتسمح بمرور الضوء من خلالها ؟
    لماذا نستطيع أن نرى الضوء في إشارة المرور ؟

    حدد نوع النشاط الذي سيقوم به التلاميذ .
    × ماذا سيعمل التلاميذ؟
    يوزع المعلم على التلاميذ في شكل مجموعات مواد مختلفة ( لوح زجاج ، لوح خشب ، لوح بلاستيك ملون وآخر شفاف ، ورق شفاف ، ورق مقوى ،قماش ، مصباح يدوي .
    - جرب تعريض ضوء المصباح للأشياء التي أمامك .
    - ماذا تلاحظ ؟
    - هل كل الأشياء التي أمامك تسمح بمرور الضوء ؟
    - ما الفرق بين الأشياء التي نفذ الضوء من خلالها والأشياء التي لم ينفذ من خلالها ؟
    - لماذا نستطيع أن نرى الأسماك في حوض تربية الأسماك ؟
    - مما تصنع إشارات المرور ؟ لماذا ؟

    تحقق من صدق الاكتشاف .
    أذكر أشياء أخرى تسمح بمرور الضوء وأشياء لاتسمح بمرور الضوء من خلالها ، ثم تحقق من ذلك بالتجربة .

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 9:15 pm